750 ألف دولار من المصرف العربي للتنمية في افريقيا للمستشفى الاهلي


قدم المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا مبلغاً إضافياً قيمته 750 ألف دولار أمريكي للمستشفى الأهلي من خلال وحدة صندوق الأقصى في البنك الإسلامي للتنمية في جدة لشراء جهاز متطور للرنين المغناطيسي وكان قد قدم سابقا لنفس المشروع مبلغ 603 ألف دولار أمريكي ليصبح إجمالي المبلغ المتبرع به لشراء جهاز الرنين المغناطيسي مليون وثلاثمائة وثلاثة وخمسون ألف دولار بالإضافة إلى 300 ألف دولار من صندوق النقد العربي في ابوظبي.

ومن المتوقع أن يكون الجهاز المذكور جاهز للعمل في غضون شهرين ومزود بأحدث التقنيات والتكنولوجيا الطبية وبكادر طبي اختصاصي وفني بكفاءة عالية كما صرح الأستاذ عبدالكريم الزغير رئيس جمعية أصدقاء المريض بالخليل.

ويأتي هذا التبرع للمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا امتدادا لدعم المستشفى بمبلغ مليون دولار في عام 2010 مساهمة من المصرف في تطوير قسم القسطرة وجراحة القلب وعلاج كهرباء القلب، حيث تم تجهيز وحدة كهرباء القلب بأحدث وسائل التكنولوجيا المتطورة ويحول المرضى للحصول على العلاج في هذه الوحدة من مدن الضفة الغربية وقطاع غزة والتي تنفرد بتقديم هذه الخدمة التي لا تتوفر في أي من مستشفيات فلسطين.

وقد رحب  الاستاذ عبد الكريم الزغير رئيس جمعية أصدقاء المريض بالخليل بالمنحة وقدم الشكر الجزيل للقائمين على الصناديق العربية والإسلامية وعلى رأسها البنك الإسلامي للتنمية وحدة صندوق الأقصى في جدة في المملكة العربية السعودية والمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا والتي ساهمت في مساعدة المستشفى الأهلي لتطوير مستوى الخدمات الطبية التي تقدم لأهل فلسطين.

وأوضح رئيس الجمعية الزغير بأن شراء جهاز رنين مغناطيسي متطور يتماشى مع التطور التكنولوجي في المجال الطبي والذي جاء من اجل تقديم أفضل الخدمات للمواطن الفلسطيني. كما تجدر الإشارة بأنه سيتم طرح عطاء لشراء جهاز تصوير طبقي محوري متطور.

وفي سياق متصل فقد قررت إدارة المستشفى الأهلي افتتاح وحدة الطب النووي في المستشفى الأهلي وبإمكانيات تقنية وفنية عالية ليساهم المستشفى الأهلي في تقديم الخدمات التشخيصية والعلاجية ووفق حاجة المجتمع المحلي ورفعا لمعاناة المرضى الذين يضطرون للسفر خارج البلاد لتلقي خدمة الطب النووي، متماشية هذه الخطوة مع سياسة المستشفى.

News 4